ترامب يرفض “الانحناء” للملكة إليزابيث ويصلبها في الشمس مدة طويلة

زار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المملكة المتحدة، واستقبلته ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية.

يأتي ذلك بعد خروج مظاهرات حاشدة في العاصمة لندن ضد هذه الزيارة، وتجاهل ترامب لها ،

وأعلن أنه يتمتع بشعبية لدى البريطانيين واخترق ترامب البروتوكول الملكي البريطاني مرارا وتكرارا خلال لقائه مع الملكة، إليزابيث الثانية.

وتأخر ترامب في الوصول إلى مكان اللقاء ووقفت الملكة، البالغة من العمر 92 عاما،

في انتظار ضيفها لمدة 12-15 دقيقة في ظل درجة حرارة بلغت نحو 27 درجة مئوية.

ورفض الرئيس الأمريكي التقليد المتبع، برفضه الانحناء للملكة،

وبدلا من ذلك قام بتحيتها بمصافحة حارة. وقامت عقيلته ميلانا، أيضا بمصافحة الملكة البريطانية.

وأثارت تصرفات ترامب ردود فعل كثيرة ومتفاوتة على منصات التواصل الاجتماعي، خاصة بعد ارتكابه الخطأ الأكبر، عندما تمت دعوته للانضمام إلى الملكة لتفقد حرس الشرف.

فقد أدار ترامب ظهره للملكة وسبقها في السير أثناء مرورها أمام ثلة حرس الشرف،

وهو أمر يعتبر خرقًا جديا للبروتوكول.

ووجه الكثيرون انتقادات لاذعة لترامب بسبب ما اعتبروه “وقاحة” و”عدم احترامه للملكة”.

المصدر: روسيا اليوم

مظاهرات حاشدة في لندن احتجاجاً على زيارة ترامب “غير المرحب بها”

احتج الآلآف في العاصمة البريطانية لندن، ضد زيارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى البلاد،

وفق ما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية “BBC”.

وشهدت المظاهراتّ مشاركة متنوعة من كافة الأعمار، والأعراق، والأديان،

حيث بلغ عدد المحتجين أكثر 100 ألف شخص..

وقالت هيئة النقل في بريطانيا أن التظاهرات أدّت إلى إغلاق العديد من الشوارع الرئيسية،

بينها بورتلاند بليس، وأوكسفورد ستريت.

وندد المتظاهرون بسياسات ترامب، وانتقدوا مواقفه من الهجرة، والمناخ،

وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وأيضا تعامله مع المسلمين.

و أطلق مناهضون لترامب عند التاسعة والنصف صباحا وللمرة الثانية،

بالون “ترامب الرضيع” أمام مبنى البرلمان البريطاني في ويستمنستر.
.
وتم إطلاق البالون بعد الحصول على موافقة عمدة لندن، صادق خان،

الذي يتخذ موقفا مناهضا من الرئيس الأمريكي، ويقول إنه “غير مرحب به في البلاد بعد تصريحاته الأخيرة عن سوء خطط خان في مواجهة ما سماه الإرهاب”.

والتقى دونالد ترامب الجمعة، كل من رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي،

في قصر تشيكرز (شمال لندن)، والملكة إليزابيث الثانية في قصر وندسور بمقاطعة باركشير (غرب لندن).

وحرص الرئيس الأمريكي على عقد اللقاءات الرسمية “بعيدا عن مركز المدينة” لتجنب التظاهرات المنددة بشخصه.

ويذكر أن ترامب وصل بريطانيا الخميس، في زيارة تستمر يومين،

بالتزامن مع مظاهرات في عدة مدن بريطانية، احتجاجًا على هذه الزيارة.

وأشرف “ائتلاف أوقفوا الحرب”، المناهض للحروب على تنظيم المظاهرة ضد ترامب في لندن.

المصدر: الأناضول

تركيا تقرر انهاء حالة الطوارئ بعد فوز أردوغان بالرئاسة

أفاد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، اليوم الجمعة، أنه من المرجّح الإعلان عن إنهاء حالة الطوارئ في البلاد في الثامن عشر من الشهر الجاري.

وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده متحدث الرئاسة، عقب أول اجتماع لحكومة الرئيس التركي رجب أردوغان الجديدة بحسب ما افادت وكالة الاناضول الرسمية

وقال متحدث قالن: “استمرار مكافحة الإرهاب في إطار القوانين المعمول بها”، مشيرا إلى مرحلة ما بعد رفع حالة الطوارئ.ونوه المتحدث إلى إمكانية إعادة إعلان حالة الطوارئ، حال واجهت البلاد تهديدًا طارئًا يستدعي ذلك.

وأشار متحدث الرئاسة، إلى البيان الختامي لقمة حلف شمال الأطلسي “ناتو”، التي عقدت في بروكسل، الأربعاء والخميس، مؤكدا على أنه يبعث الارتياح بالنسبة لبلاده.

قال قالن، بشأن منح اليونان حق اللجوء لثلاث أتراك، من أصل 8 عسكريين فروا إليها، عقب محاولة 15 يوليو 2016 الانقلابية الفاشلة، إن توجه أثينا نحو إطلاق سراحهم واحداً تلو الآخر، “أمر مثير للقلق”.

وأكد على عدم سماح أنقرة لأعضاء منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية، التي نفذت محاولة الانقلاب؛ بـ”التقاط أنفاسهم في أي مكان حول العالم”.

أوضح متحدث الرئاسة أن الحكومة الجديدة ستعقد اجتماعاتها كل أسبوع أو أسبوعين، إضافة إلى اجتماعات مصغرة بحضور وزراء معنيين.

وبشأن الخطوات التي ستتخذ في هذا الإطار، قال قالن: “تحقيق الانضباط في الموازنة ومكافحة التضخم وإجراء الإصلاحات البنيوية من بين أولوياتنا، ويتم التحضير لخطوات تركز على إنعاش الصادرات”.

وتعد نقطة التشديد على ضرورة العمل دون توقف، أحد أهم النقاط البارزة التي تناولها اجتماع الحكومة الجديدة، وفقا للمتحدث.وأضاف أن تعيينات ستجري خلال الأيام المقبلة، لشغل مناصب في هيئات مستحدثة مرتبطة بمؤسسة الرئاسة.

تركيا تصدر حكمها على جنود الجسر ” الدامي “

أصدرت محكمة تركية، الخميس، قرار بالسجن مدى الحياة على عشرات العسكريين الذين أدينوا بالمشاركة في مواجهات دامية على أحد الجسور الرئيسية في إسطنبول ليلة “الانقلاب الفاشل” في 2016.

وقالت وكالة أنباء الاناضول الرسمية، أن 72 شخصا، أحدهم ضابط برتبة لفتنانت كولونيل، أدينوا بـ”محاولة إطاحة النظام الدستوري”، وحكم عليهم بالسجن مدى الحياة

وفي سياق آخر، حُكم على 27 متهما بالسجن أكثر من 15 عاما بعد إدانتهم “بالتواطؤ في محاولة إطاحة النظام الدستوري”، وجاء في الحكم الذي صدر قبل 3 أيام من الذكرى الثانية للانقلاب الفاشل.

وأشار موقع “سكاي نيوز عربي” إلى أن هذه المحاكمة جزء من مئات الإجراءات القضائية المفتوحة في أنحاء البلاد بعد محاولة الانقلاب الفاشلة ليل 15 إلى 16 يوليو 2016.وحدثت الوقائع التي صدر الحكم بشأنها الخميس، خلال واحد من أبرز فصول الانقلاب على أحد الجسور الثلاثة فوق مضيق البوسفور في إسطنبول.

وسيطر عشرات العسكريين المدعومين بدبابات على جسر البوسفور طوال ساعات، وأطلقوا النار على مدنيين كانوا يسيرون عليه للاحتجاج.وذكر الموقغ أن استسلام هؤلاء الجنود فجر 16 يوليو أدى إلى فشل الانقلاب.

وذكرت وكالة “دي.اتش.آي” للأنباء أن ممثلي الفئات المدنية رفعوا 34 علما تركيا، أي علم لكل ضحية، خلال جلسةالخميس.

وجاء في قرار الاتهام أن 32 مدنيا واثنين من عناصر الشرطة، كانوا يتصدون للانقلابيين، قتلوا على هذا الجسر الذي أطلق عليه منذ ذلك الحين اسم “جسر شهداء 15يوليو”.وتعزو أنقرة محاولة الانقلاب إلى الداعية فتح الله غولن، لكن نفى غولن الذي يقيم في الولايات المتحدة منذ حوالى عشرين عاما، أي تورط.

وأطلقت السلطات التركية عمليات تطهير غير مسبوقة ضد أنصاره المفترضين، وضد صحفيين معارضين أيضا.

ومنذ محاولة الانقلاب الفاشل، وبلغ عدد السجان حوالى 77 ألف شخص، وعزل اكثر من 150 ألفا من وظائفهم أو منعوا من ممارستها، منذ محاولة الإنقلاب الفاشل، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

بوتين العلاقات بين روسيا وإسرائيل إيجابية جداً

التقى رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، وأكد بوتين خلال اللقاء أن العلاقات الثنائية بين اسرائيل وروسيا تسير بشكل إيجابي بشكل عام ، إلى جانب العلاقات السياسية والعسكرية وكذلك الإقتصادية، وذلك حسب بيان صادر عن الكرملين.

وأكد نتنياهو في اللقاء الذي جمعه مع نظيره الروسي، إنه “من البديهي أن المحادثات بيننا تتمحور حول سوريا وإيران.
وأكد على موقفهم من الوضع السوري والذي يقضي بأنه يجب على إيران أن تغادر سوريا، وذلك بحسب بيان صدر عن رئاسة الوزراء الإسرائيلية.

وكان نتنياهو قد التقى مع المبعوث الروسي ونائب وزير الخارجية الروسي في تل أبيب، وصرح مؤخرًا، بأن زياراته لموسكو تهدف لـ”ضمان مواصلة التنسيق الأمني بين الطرفين، وببحث التطورات الإقليمية في المنطقة

بعد اعتقال إيرانية بتهمة الرقص.. ناشطات: الرقص ليس جريمة

اعتقلت السلطات الإيرانية الفتاة الإيرانية مائدة حجابري (19 عامًا)، وذلك بعد أن نشرت فيديوهات لنفسها وهي ترقص على أغانٍ إيرانية وأجنبية، عبر حسابها الخاصّ على تطبيق “انستغرام”.

وتبع اعتقالها ضجة كبيرة عبر منصات رقمية، وعمل العديد من الحملات التضامنية مع الفتاة مثل حملة “الرقص ليس جريمة”، وكذلك “ارقص كي نرقص”. وعبرت العديد من الفتيات الإيرانيات عن تضامنهن مع حجابري وقمن بنشر فيديوهات رقص لهن عبر مواقع التواصل الاجتماع.

وتعدى ذلك التضامن إيران ووصل إلى مناطق كثيرة في العالم منها في لندن، حيث قامت مجموعة من النساء بالرقص على أحد أرصفة الشوارع تضامنًا معها. ولم يقصتر اعتقال النساء على السلطات الإيرانية، فإن الاعتقالات وممارسة القمع تحدث في دول عربية عديدة، على يد سلطات سياسية أو اجتماعية.

ففي مصر مثلاً ، كان قد ألقي القبض على الفنانة “شيما” بعد صدور أغنية “عندي ظروف” عام 2017 واتهامها “بإثاراتها الغرائز الجنسية”، وفي السعودية، كانت قد ألقت السلطات القبض على شاب وفتاة سعوديين في شباط/ فبراير 2018، بعد أن ظهرا في فيديو مصوّر وهما يرقصان في شارع عامّ.

بعد مواعظه الدينية مع الراقصات والمشروبات الروحية.. اعتقال أغرب داعية إسلامي بالتاريخ

برز في الفترة الأخيرة أحد أغرب الدعاة الإسلاميين على الإطلاق، فلا تخلو أي من مواعظه أو دروسه الدينية من وجود النساء والمشروبات الروحية. ويصنف عدنان اوكتار نفسه كمقدم برامج وداعية إسلامي عصري وكان يظهر على إحدى القنوات التركية أسبوعياً مثيراً العديد من الأفكار الغريبة.

وألقت الشرطة التركية القبض على أوكتار و234 شخصا من أتباعه بعد انطلاق حملة أمنية فجر الأربعاء في أربع ولايات تركية بينها إسطنبول. ووجهت لهم تهم عديدة من بينها عمل تنظيم لارتكاب جرائم، واستغلال الأطفال جنسيا، والاعتداء الجنسي، واحتجاز أطفال، والابتزاز، والتجسس.

وحسب وكالة الأنباء التركية الرسمية فأن أوكتار أو هارون يحيى يقدم برنامجاً يشرح فيه عن الشريعة وقيم التسامح في الإسلام، وبجانبه راقصات وفنانات إغراء، بالإضافة إلى احتسائهم المشروبات الروحية.

وفرضت الهيئة العليا للإعلام في تركيا غرامات على قناة أوكتار وأوقفت بث برامجه النقاشية التي يقدمها بصحبة ما يسميه “القطط”. وهن مجموعة من النساء تحيط بأوكتار في برامجه ويرتدي معظمهن ملابس كاشفة لأجسادهن بجانب خضوعهن لعمليات تجميل بتوجيه من أوكتار نفسه.

وصف رئيس الشؤون الدينية التركية علي أرباش، الداعية التركي عدنان أوكتار سابقا بأنه مختل عقليا. وكان أوكتار قد وضع في المصحة النفسية في عام 1980 عندما دعا إلى ثورة دينية وحكم عليه بالسجن 19 شهرا قضى 10 منها في مصحة نفسية حيث شخص هناك بمرض الشيزوفرينيا.

واعتقل اوكتار مرات عديدة على خلفية احتواء دمه على منسبة عالية من مادة الكوكاين. وألف أوكتار كتاب “أطلس الخلق”، والذي حاول فيه نقض نظرية داروين، لكن الكتاب لم يلق قبولا من الأوساط الأكاديمية، حيث اتهمه عالم الأحياء الشهير ريتشارد دوكنز بانتهاجه طرق استدلال خاطئة وغير علمية..

انقرة تغضب وتتحرك ضد اسرائيل على اثر اعتقال مواطنة تركية بعد زيارتها للأقصى

أعرب شرف مالقوج، كبير المراقبين الأتراك، الأربعاء، عن استياء الشعب التركي من طريقة تعامل السلطات الإسرائيلية مع المواطنة التركية إبرو أوزكان.وكانت أوزكان قد اعتقلت بعد زيارتها للمسجد الأقصى المبارك   منذ 11 يونيو / حزيران الماضي.

وأرسل مالقوج رسالة ، إلى نظيره الإسرائيلي جوزيف شابيرا.وقال فيها إن إظهار مشاهد لأوزكان وهي مكبلة اليدين، ولد استياءً لدى الشارع التركي، وخلّف آثارا سلبية.

وأضاف أن تكبيل قدمي امرأة بالأغلال، لن يكسب إسرائيل أي شيء، بل على العكس سيسيء إلى سمعتها من ناحية حقوق الإنسان.

و اعترضت النيابة العسكرية الإسرائيلية على قرار محكمة عسكرية الإفراج عن المواطنة التركية إبرو أوزكان بشروط مقيدة.وصرح محامي أوزكان عمر خمايسة لوكالة

الأناضول التركية، أن النيابة العسكرية اعترضت على قرار محكمة سالم العسكرية الإسرائيلية المتعلق بإطلاق سراح أوزكان بشرط الرقابة القضائية.

ووجه الادعاء العام الإسرائيلي لائحة اتهام بحق أوزكان 4 اتهامات هي: “مساعدة حركة حماس وتقديم خدمات متنوعة لها، وتخريب النظام العام للدولة، وإدخالها إلى البلاد نقودا من جهة معادية”.غير أن المواطنة التركية أنكرت جميع الاتهامات، وأكدت عدم وجود أي علاقة لها بحركة “حماس”، وفق  المحامي خمايسة

المصدر : الاناضول

تركيا تعتقل الداعية المثير للجدل “عدنان اوكطار ” وتقبض على المئات من اتباعه

ألقت شرطة اسطنبول القبض على 235 شخصا على صلة بمقدم البرامج المثير للجدل عدنان أوكطار، الذي يقدم نفسه على أنه داعية.

وذلك على خلفية اتهامات بتشكيل عصابة إجرامية والاحتيال وانتهاكات جنسية.

وفي بيان للشرطة التركية، وضحت أن قسم الجرائم المالية نفذ المداهمات في عملية قالت وسائل الإعلام التركية إنها شملت خمسة أقاليم، وأن هناك عمليات تفتيش مستمرة

وحسب صحيفة “ديلي صباح” أن الشرطة داهمت في الساعات الأولى من الصباح منزل أوكطار في جينجيلكوي، على الجانب الآسيوي من إسطنبول، واعتقلته مع حراسه

وهذا ويذكر أن هيئة رقابية على التلفزيون قد أوقفت في فبراير برنامجا يقدمه أوكطار قام من خلاله بالجمع بين الرقص ومناقشة أمور عقائدي.

وفي فبراير الماضي، فرضت الهيئة العليا للإعلام في تركيا غرامات على قناته، وأوقفت بث برامج نقاشية تناولت قضايا نساء خضعن لعمليات تجميل، يشار إليهن بـ”القطط وقالت إنه ينتهك المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة.

ويعتبر هذا المقدم من الأشخاص المثيرين للجدل في تركيا حيث ألف في عام 2006 كتابه “أطلس الخلق” تحت اسمه الأدبي هارون يحيى، والذي يقول فيه إن نظرية التطور لداروين هي السبب في الإرهاب العالمي