سان جيرمان يهدد ريال مدريد اذا اقترب من نجمه البرازيلي

حذرت إدارة نادي باريس سان جيرمان، نظيرتها في ريال مدريد، من إجراء مفاوضات لضم النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وقال رئيس النادي الباريسي لصحيفة “ماركا” الإسبانية، إنه من المحبط أن تتفاوض الأندية مع نيمار، مضيفًا: “من المهم ألا يعمل أحد خلف الكواليس. إذا كان هناك شيء فلنتحدث معًا، سواء فلورنتينو بيريز رئيس الريال أو غيره”.

وارتبط اسم نيمار بالريال خلال الانتقالات الصيفية الأخيرة قبل أن يخرج اللاعب ويؤكد بقاءه في النادي الفرنسي.

وأكد رئيس الريال، في أوقات سابقة، رغبته في ضم نيمار، معتبرًا أن اللاعب سيكون الأفضل في العالم إذا انتقل إلى الفريق الإسباني الذي توج بدوري أبطال أوروبا آخر 3 سنوات، ويهيمن لاعبوه على الجوائز الفردية في أوروبا والعالم آخر 3 مواسم.

وقدم نيمار موسمًا صعبًا مع باريس سان جيرمان؛ إذ أصيب في فبراير الماضي ولم يستطع إكمال اللعب حتى نهاية الموسم، كما لحق بكأس العالم بعد تعافيه من الإصابة بفترة وجيزة، وشارك في إخفاق البرازيل خلال المونديال الروسي.

ويأمل النجم البرازيلي تجاوز إخفاق المونديال وإصابة الموسم الماضي، وتحقيق موسم مميز يحاول فيه فريقه التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.

“ملك” كرة القدم المقبل.. تفوق على ميسي ورونالدو

بات واضحا من سيحمل شعلة أفضل لاعب في العالم بعد انتهاء عصر النجمين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي

فالجميع يتحدث على الملأ عن أن نجم باريس سان جيرمان الفرنسي (19 عاما) الفائز بمونديال روسيا مع منتخب “الديوك” سيكون ملك كرة القدم في المستقبل.

فهذا اللاعب الفرنسي الذي لعب لأبرز فريقين فرنسيين هما موناكو والآن سان جيرمان تجاوز الثنائي العملاق بأشواط.

اللاعب الفرنسي مبامبي

وتبرز دراسة لأرقام اللاعبين الثلاثة في سن الـ19 أن:

– الأهداف التي سجلها اللاعبون لفرقهم هي: مبابي (52 هدفا)، وميسي (25 هدفا) ورونالدو (17 هدفا).

– الأهداف في دوري الأبطال: مبابي (عشرة أهداف) وميسي (هدفان) ورونالدو لم يسجل.

– الأهداف مع منتخبات بلادهم: مبابي (تسعة أهداف) ورونالدو (سبعة أهداف) وميسي (أربعة أهداف).

تركي آل الشيخ يناشد السيسي : أغثنا يا من لا ترضى بالظلم

يجري في الدوري المصري لكرة القدم أن يتعادل أحد الفرق بإحدى المباريات فيخرج مسؤول سعودي يناشد الرئيس المصري التدخل وحل الموضوع.

هذه ليست قصة خيالية بل واقع حصل في مباراة فريقي “بيراميدز” وضيفه “الجونة”، فبعد

تعادل الفريقين 1-1 خرج رئيس الهيئة العامة للرياضة في السعودية تركي آل الشيخ صاحب نادي بيراميدز الذي اشتراه وغير اسمه من الأسيوطي

وظهر على قناة النادي في مداخلة مطولة لنحو 11 دقيقة ليتحدث عن “الظلم الذي لحق بفريقه

ومناشدة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي لا يرضى بالظلم حل الموضوع” كما تطرق تركي آل الشيخ إلى الاستثمارات الرياضية في مصر.

كما تطرق الأستوديو التحليلي للمباراة باستفاضة إلى الأخطاء التحكيمية وهاجم الخبير التحكيمي جمال الغندور الذي اعتبر أن حكام المباراة ارتكبوا أخطاء بسيطة وواضحة.

وبعد انتشار المداخلة على مواقع التواصل الاجتماعي تصدر وسم #تركي_آل_الشيخ قائمة الأكثر تداولا في مصر

وسخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من مقولته “السيسي ما بيرضاش بالظلم”، ويرد البعض “سيسي مين اللي بتقوله ما بيرضاش بالظلم

ده قايل قبل كده أي حاجة تغضب ربنا هندعمها”. وفتح آل الشيخ النار على اتحاد الكرة المصري

والمشرف العام على لجنة الحكام عصام عبد الفتاح مهددا بالانسحاب من الدوري.

طبيب ريال مدريد يكشف : لهذه الأسباب رونالدو يتمتع بشباب دائم

كشف طبيب ريال مدريد السابق خوان كارلوس هرنانديز، أسباب القوة البدنية واللياقة العالية التي يتمتع بها النجم كريستيانو رونالدو لاعب الملكي السابق ويوفنتوس الحالي.

ونقلت صحيفة “كالتشيو ميركاتو” الإيطالية تصريحات لهرنانديز قال فيها: “الأمر يعتمد على 3 أسباب رئيسية وهي التدريب الصحيح، والتغذية السليمة والراحة المناسبة”.

كما نقلت الصحيفة تصريحا لميك كليغ، مدرب رونالدو السابق في مانشستر يونايتد، قال فيه: “الفرق بين كريستيانو واللاعبين الآخرين هو التفاني، هذا هو السر، رونالدو لا يتوقف أبدا”.

وانتقل رونالدو من ريال مدريد إلى يوفنتوس في يوليو الماضي مقابل 112 مليون يورو، وعند إجراء الفحص الطبي له في نادي السيدة العجوز

أسفرت النتائج عن 3 نقاط مثيرة تمثلت في نسبة الدهون بجسمه، وكتلة العضلات التي يمتلكها، بالإضافة إلى السرعة الكبيرة التي يتمتع بها.

ووفقا للتقارير، فإن نسبة الدهون في جسم رونالدو البالغ 33 عاما، تصل إلى 7% فقط، وهو ما يقل بنسبة 3% عن النسبة الطبيعية لمن في مثل عمره

ويمتلك كتلة عضلية تصل إلى 50%، وهي أعلى بحوالي 4% من المتوسط، فيما سجل سرعة وصلت إلى 33.98 كم/ساعة في بطولة كأس العالم، كانت الأفضل خلال النهائيات.

الأباتشي: لهذا السبب رونالدو يتفوق على ميسي

كشف مهاجم بوكا جونيورز الأرجنتيني، كارلوس تيفيز، عن “سر” تفوق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، على نجم برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وكان تيفيز قد لعب مع كلا النجمين، حيث زامل رونالدو في مانشستر يونايتد وتوج معه بلقبي دوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا

بينما كان “الساحر ميسي” زميله في منتخب التانغو الأرجنتيني

وقال تيفيز المشهور بلقب “الأباتشي”: “لم اعتد رؤية ميسي يذهب يوما إلى صالة الألعاب الرياضية، ولم أراه أشاهده يوما يتدرب دون توقف أو يقوم بتدريبات بدنية قوية

لكنه يتدرب على ركلات الجزاء، في البداية لم يكن ناجحا في التصويب، والآن يسدد في أقصى الزاوية للمرمى”، وفقا لموقع “gaol” الرياضي.

أما بالنسبة لرونالدو: “يذهب دائما لصالة الألعاب الرياضية بعد التدريب، أنه شغوف بأن يكون الأفضل في كل شيء

يصل في موعده، عندما يكون موعد التدريب في التاسعة أصل في الثامنة ويصل هو في السابعة والنصف

وكنت دائما ما اسأل نفسي ( كيف أتفوق على هذا الرجل؟)، لذلك قررت الذهاب الساعة السادسة صباحا لملعب التدريب.. فوجدته قد سبقني.. صحيح أنه كان نائما، لكنه هناك”.

الفدائي الفلسطيني يخسر امام قطر بثلاثة اهداف نظيفة

خسر منتخبنا الوطني لكرة القدم، مساء اليوم الثلاثاء، أمام شقيقه القطري بثلاثة أهداف نظيفة، في مباراة ودية جمعتهما على استاد خليفة الدولي في الدوحة

في إطار استعدادات المنتخبين لخوض غمار بطولة أمم آسيا 2019 في الإمارات.

وحسم المنتخب القطري نتيجة المباراة في أول نصف ساعة بتسجيله ثلاثة أهداف عن طريق المعز علي عبد الله في الدقيقة الثالثة،

وأكرم عفيف في الدقيقة العشرين وحسن الهيدوس في الدقيقة الثلاثين. وسيطر المنتخب القطري على مختلف دقائق الشوط الأول وسط أداء عشوائي من منتخبنا الوطني.

وفي الشوط الثاني، تحسن أداء “الفدائي” تدريجيًا مع إجراء المدرب نور الدين ولد علي تبديلات بإدخال عدي الدباغ وسامح مراعبة وإسلام البطران وعبد الحميد أبو حبيب دون أن يتمكن منتخبنا من تسجيل أي هدف.

وكان أخطر تهديد لمنتخبنا رأسية اللاعب إسلام البطران في الدقيقة الأخيرة من اللقاء بعد عرضية من اللاعب جاكا حبيشة، تصدى لها الحارس القطري يوسف حسن.

أدار اللقاء الحكم العماني عمر مبارك اليعقوبي.

ويلعب منتخبنا الوطني في المجموعة الثانية من بطولة أمم آسيا التي تستضيفها الإمارات في شهر كانون ثاني القادم، وتضم المجموعة منتخبات: الأردن وسوريا واستراليا (حاملة اللقب).

صلاح ورونالدو وميسي في نفس القائمة

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم الإثنين، عن 55 لاعبًا مرشحًا للتشكيلة المثالية لموسم 2017 / 2018

والتي شهدت تواجد العديد من الأسماء البارزة في مقدمتها المصري محمد صلاح والبرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.

وأشار الاتحاد أنه سيتم اختيار حارس واحد و4 مدافعين و3 لاعبين لخط الوسط، وثلاثة مهاجمين تبعًا لتصويت 25 ألف لاعب محترف، ليكون التشكيل الأمثل على طريقة 4-3-3.

وضمت القائمة 5 حراس للمرمى مرشحين للتشكلية المثالية هم، الإيطالي جيانلويجي بوفون، والإسباني ديفيد فيا، والبلجيكي تيبو كورتوا، والألماني تير شتيغن، والكوستاريكي كيلور نافاس.

كما ضمت القائمة المرشحة للتشكيل المثالي 20 مدافعًا يتم اختيار 4 منهم، وهم، الرباعي الإسباني دانيل كارفاخال وسيرخيو راموس وخوردي ألبا وغيرارد بيكيه

والثنائي الكرواتي ديان لوفرين وشيمي فرساليكو، والثلاثي الفرنسي رافاييل فاران وصامويل أومتيتي وبنجامين بافار.

وضمت مرشحي الدفاع كل من، الثلاثي البرازيلي مارسيلو ودانيل ألفيش وتياغو سيلفا، والألمانيين ماتس هومليز وجشوا كيميش

والإنجليزيين كايل ووكر وكيران تريبير، والهولندي فان ديك، والأروغوياني دييغو غودين، والإيطالي جورجيو كيليني، والكولومبي ياري مينا.

وضمت التشكيلة المرشحة للتشكيل المثالي 15 لاعبًا لخط الوسط ليتم اختيار 3 منهم، وهم، الرباعي الإسباني إيسكو وديفيد سيلفا وانييستا وسيرجيو بوسكيتس، والثلاثي الكرواتيين راكيتيتش ولوكا مودريتش، والفرنسيين بول بوغبا ونغولو كانتي.

كما ضمت لمرشحى خط الوسط، البرازيليين فيليب كوتينيو وكاسيميرو، والبلجيكيين كيفين دي بروين وإيدين هازارد، والصربي ماتيتش، والألماني توني كروس، والتشيلي أرتورو فيدال.

وضمت التشكيلة المرشحة للتشكيل المثالي 15 لاعبًا لخط الهجوم، وهم، الثلاثي الفرنسي كليان امبابي وكريم بنزيما وأنطونيو غريزمان

والأرجنتينيين ليونيل ميسي وباولو ديبالا، والأوروغويانيين لويس سواريز وإيدسون كافاني، والمصري محمد صلاح، والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

كما ضمت البرازيلي نيمار، والكرواتي ماريو ماندزوكيتش، والإنجليزي هاري كين، والسنغالي ساديو ماني، والبولندي ليفاندوفيسكي، والبلجيكي روميلو لوكاكو.

ويقام حفل اختيار جوائز الأفضل يوم 24 سبتمبر / أيلول الجاري بالعاصة الإنجليزية لندن.

العنة المغربية تطارد الدون رونالدو

لم يتمكن كريستيانو رونالدو من هز الشباك في أي مباراة رسمية منذ هدفه المثير للجدل في مرمى المنتخب المغربي، خلال منافسات مونديال روسيا 2018.

وسجل رونالدو هدفا بضربة رأس قاد بها المنتخب البرتغالي إلى تحقيق فوز ثمين (1-0) على نظيره المغربي

خلال المباراة التي جمعتهما، في الـ20 من يونيو الماضي، في العاصمة الروسية موسكو، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية في الدور الأول لبطولة كأس العالم 2018.

وأثار هدف رونالدو جدلا واسعا في صفوف المغاربة، باعتباره غير شرعي حسب تعبيرهم،

كون الحكم لم يحتسب خطأ واضحا لمصلحة “أسود الأطلس”، قبل تسجيل رونالدو هدف الفوز لمنتخب بلاده.

ومع عجزه عن هز الشباك في الفترة الأخيرة، ربط رواد مواقع التواصل الاجتماعي في

المغرب، عقم رونالدو التهديفي بلعنة ومصيبة حلت بأفضل لاعب في العالم 5 مرات، بعد مساهمته في إقصاء المغرب من المونديال الروسي مبكرا.

ولم يسجل رونالدو في مباراة البرتغال ضد إيران في الجولة الثالثة، وفي مواجهة ثمن النهائي أمام الأوروغواي، التي خسرها المنتخب الإيبيري (1-2)، ليودع كأس العالم.

وبعد نهاية تلك البطولة، انتقل النجم البرتغالي بشكل مفاجئ إلى يوفنتوس الإيطالي، قادما من ريال مدريد مقابل 100 مليون يورو

وخاض “الدون” مع “السيدة العجوز” 3 مباريات حتى الآن في الدوري المحلي، ولم يفلح في التسجيل في أي منها.

الهدف الوحيد الذي أحرزه رونالدو منذ لقاء المغرب، كان في مباراة ودية، أقيمت في الـ12 من الشهر الماضي، وجمعت يوفنتوس بالفريق الرديف للنادي (5-0).

راموس الخبيث يشن هجوما على رونالدو ..ويؤكد “خفايا رحيله”

قال المدافع الإسباني سيرخيو راموس إن زميله في ريال مدريد، الكرواتي لوكا مودريتش، استحق الفوز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا الأسبوع الماضي

متفوقا على زميل راموس السابق، كريستيانو رونالدو.

ووفقا لصحيفة سبورت، “هاجم” راموس زميله السابق رونالدو بشكل غير مباشر، خلال تصريحاته بشأن مودريتش.

وقال راموس: “بعض اللاعبين لديهم اسم أكبر وطرق تسويقية أفضل، ولكن مودريتش استحق الحصول على الجائزة”.

وبدا أن راموس كان يقصد رونالدو بذلك التصريح، فاللاعب البرتغالي يعد من أكثر اللاعبين شعبية في العالم، مع قيمة تسويقية “هائلة”.

وكان رونالدو قد ترك صفوف ريال مدريد وانضم ليوفنتوس الإيطالي قبل أشهر، في صفقة “ضخمة”، لم تترك أثرا جيدا في صفوف “الملكي”.

وأضاف قائد ريال مدريد: “مودريتش من اللاعبين القلائل جدا الذين سأكون سعيدا إذا فاز بجائزة أفضل لاعب بالعالم، بقدر سعادتي إذا ما أعطوني الجائزة شخصيا”.

وينافس مودريتش مع رونالدو وصلاح على جائزة “ذا بيست” (الأفضل) التي يقدمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لأفضل لاعب في عام 2018 بعد أسابيع، والتي أكد راموس أنه يتمنى لمودريتش الحصول عليها.

وتأتي تصريحات راموس لتؤكد أن مغادرة رونالدو لصفوف “الأبيض الملكي” لم تكن “ودية” أبدا

وتأتي مكملة لسلسلة من “التجاهلات” التي قام بها ريال مدريد تجاه نجمه السابق، الذي قضى 9 مواسم مع بطل أوروبا.